BO-0854

الم أعهد إليك - قصص وروايات

BO-0861

موت طارئ - قصص وروايات

شرنقة - قصص وروايات

لقد رأيت طور البدايات، وتشكيل النهايات، وشهدت روحاً تقبض من تاريخ مازال يصنع. لقد تشكلت في صياغة القصة، ونسيت من أنا. حتى عبرت إلى المجهول المريب، فما كنت حينها أحمل في جمجمتي عقلا
SAR 56.00
Availability: In stock
SKU
BO-0860

Customer Support

Fast Delivery

Cash on Delivery*

100% Original

لقد رأيت طور البدايات، وتشكيل النهايات، وشهدت روحاً تقبض من تاريخ مازال يصنع. لقد تشكلت في صياغة القصة، ونسيت من أنا. حتى عبرت إلى المجهول المريب، فما كنت حينها أحمل في جمجمتي عقلاً. بل كنت أحمل جزيئات متعبة من بقايا العقل. لقد وصلت إلى هذه الحياة بعد أن هرمت وذبُل عقلي . كانت الحياة قائمة على قيد الاحتمالات، وكل شيء متوقع الحدوث، ثم صارت الحياة أكثر جموداً، ثابتة، وكل شيء متوقع الحدوث ولكنه لا يحدث، فكان ذلك التغير بين الحركة والثبات، والترقب والروتين كفيلاً بأن يجعل شخصاً ملولاً مثلي ينتقل لحياة أخرى، ويعبر برزخ الاحتمالات ليصل إلى حياته الثالثة، التي قرر أن يقضيها في شرنقة التأمل والتفكر. لا شيء معي. غير أوراقي، وقلمي،وصوتي . لقد جئت لشرنقتي وقلبي مليء بالهزائم. أما عقلي فكان يجتهد ليعيدصياغة الأفكار ويشكل تصورات جديدة. أعترف لأول مرة أن هزائمي النفسية كانت أقوى من كل شيء، وربما أثرت في تصوراتي وتفكري. لكن ذلك لم يمنعني أن أكون صريحاً ومنطقياً في مكاشفتي مع نفسي وعقلي وما حولي من أحداث جئت لشرنقتي وقد قررت أن أنغلق على نفسي فيها، وأعيش في مكاشفة صريحة للغاية مع ذاتي، تلك المكاشفة التي كنت أتوقع أن تنم عن قتال بيني وبين نفسي، ربما تنتهي بانتحار عقلي لأستريح من كل تلك الصراعات. وربماأُجن قبل أن يفكر عقلي بالانتحار، فيراوح عقلي في مكانه، ويدور على أمورمفروغ منها.
Specification
Author عادل الدوسري
Publisher Center of Arabic Literature for Publishing & Distribution
Book's Type Stories and novels
No. of Pages 360 Pages
Year Published 2017
Write Your Own Review
Only registered users can write reviews. Please Sign in or create an account
Customer Questions
No Questions
Did you find what you were looking for?