bo-1621

كلا - قصص وروايات

bo-1623

ليتني مت قبل هذا - قصص وروايات

لاعب الشطرنج - قصص وروايات

كيف السبيل إلى الإحاطة بعمل روائي صغير إلى هذا الحد يكاد يشفّ لبساطته ووضوحه وكل ما فيه يشدنا إلى متاهة وسمها الكاتب عمداً بـ"رقعة الشطرنج"؟ وأي مدخل قد يسعفنا في استكناه خبايا أبط
20.00 ريال
متوفر: متوفر
SKU
BO-1622

دعم العملاء

توصيل سريع

الدفع عن الاستلام*

100 ٪ أصلي

كيف السبيل إلى الإحاطة بعمل روائي صغير إلى هذا الحد يكاد يشفّ لبساطته ووضوحه وكل ما فيه يشدنا إلى متاهة وسمها الكاتب عمداً بـ"رقعة الشطرنج"؟ وأي مدخل قد يسعفنا في استكناه خبايا أبطاله والكل لاعب والكل مشاهد في نفس الوقت؟كتب ستيفان زفايغ إلى صديقه هرمان كيتسن قبل انتحاره بخمسة أسابيع: "ليس هناك شيء مهم أقوله عن نفسي. كتبت قصة قصيرة حسب أنموذجي المفضل البائس، وهي أطول من أن تنشر في صحيفة أو مجلة وأقصر من أن يضمها كتاب وأشد غموضاً من أن يفهمها جمهور القراء العريض وأشد غرابة من موضوعها في حد ذاته".إن "لاعب الشطرنج" على بساطتها رواية مراوغة ظاهرها حكاية طريفة ممتعة عن سيرة لاعب شطرنج، وباطنها رسالة وداع وجهها الكاتب زفايغ إلى الإنسانية جمعاء بعد أن فقد الأمل في الإنسان كما حلم به ودافع عنه، الإنسان الذي تحول إلى آلة تدمير لا هاجس لها غير السيطرة والربح: رجل الدين، رجل الأمن، المحامي، التاجر، لا أحد نجا من الإدانة، ولا أحد حافظ على هويته في لعبة التحولات. لقد غربت الشمس وآن الأوان لكي نقول وداعا
المواصفات
الكاتب ستيفان زفايغ
دار النشر مركز الأدب العربي للنشر والتوزيع
نوع الكتاب قصص وروايات
عدد الصفحات 80
سنة النشر 2017
كتابة مراجعتك
فقط الاعضاء المسجلين يمكنهم كتابة مراجعات. الرجاء تسجيل الدخول أو إنشاء حساب
أسئلة العملاء
لا أسئلة
هل وجدت ما كنت تبحث عنه؟ اسألنا الآن وسوف نرد عليك في خلال ساعات